• الإثنين : 27 - مايو - 2024
  • الساعة الآن : 06:55 مساءً

احتفلت السلطنة بتدشين أول ميناء في سلطنة عمان في نوفمبر من عام 1974، أنه ميناء السلطان قابوس الذي افتتح ليكون أول ميناء تجاري لخدمات الاستيراد والتصدير واستقطب هذا الميناء الجزء الاكبر من البضائع بمختلف الأنواع والأحجام وساهم مساهمة كبيرة في التنمية الحديثة للسلطنة.

وتبلغ مساحة الميناء (26,7) كيلومتر مربع ويحتوي على ثلاثة عشر رصيفا تتراوح أعماقها بين أربعة أمتار وثلاثة عشر متراً ويبلغ مجموع أطوالها 2592 متراً .

يضم الميناء منذ إنشائه سلسلة من التوسعات لمواكبة متطلبات التجارة البحرية المتزايدة فتم تحويل بعض الأرصفة المتخصصة بالميناء إلى أرصفة متعددة الأغراض، كما يعد مبنى السياح والمسافرين بالميناء والذي اكتمل بناؤه في عام 2008م إضافة مهمة للإيفاء بمتطلبات الحركة المتنامية للسفن السياحية.

وفي عام 2011م جاءت التوجيهات الساميةمن السلطان الراحل قابوس بن سعيد بن تيمور - طيب الله ثراه-  بتحويل ميناء السلطان قابوس إلى ميناء سياحي ونقل الأنشطة التجارية إلى ميناء صحار الصناعي. وإستكمالاً لتلك التوجيهات السامية، تم نقل الأنشطة التجارية إلى ميناء صحار الصناعي بتاريخ 31 أغسطس 2014م، والتي تشمل سفن الحاويات وسفن البضائع العامة وسفن الدحرجة المحملة بالمركبات وسفن بضائع المشاريع ، على أن يليه فترة إخلاء البضائع المخزنة في ساحات ومخازن ميناء السلطان قابوس مدتها أربعة أشهر تنتهي بتاريخ 31 ديسمبر 2014م.

وتقوم مؤسسة خدمات الموانئ (ش. م. ع .ع) بإدارة و تشغيل ميناء السلطان قابوس بموجب اتفاقية الامتياز مع حكومة سلطنة عمان.