• الأحد : ٣١ - مايو - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ٠٢:١١ مساءً
عمانية تحصل على جائزة

منحت هيئة خدمات الاعتماد الأكاديمي الدولي المعتمدة من الحكومة البريطانية الدكتورة موضي بنت جمعة الغيلانية رئيسة المجلس التنفيذي لكلية البيان جائزة القيادة المتميزة لمؤسسات التعليم العالي خلال المؤتمر الدولي السنوي الذي عقدته الهيئة في العاصمة الماليزية كوالالمبور بمشاركة (150) شخصية اكاديمية دولية يمثلون أكثر من 45 دولة.

وقال الدكتور موريس ديموك رئيس هيئة الاعتماد الاكاديمي الدولي إننا ندرك اهمية القيادة ودورها في تنمية مؤسسات التعليم العالي، وكوننا هيئة اعتماد بريطانية ومؤسسة عالمية تحمل خبرة المملكة المتحدة وتراثها في مجال التعليم العالي وتقديرا منا لإنجازات الدكتورة موضي بنت جمعة الغيلانية ودورها القيادي في الارتقاء بالأداء الاداري والعلمي في المؤسسات التي عملت فيها ، وجهودها المضنية والحثيثة في استقطاب الطلبة الدوليين من اجل الدراسة في بلدها عمان مما يعزز من دور التعليم في تنمية الاقتصاد الوطني وتطويره ، وتمثليها لمؤسسات التعليم العالي العمانية التي تنتمي اليها في العديد من المؤتمرات والمنتديات واللقاءات الدولية.

واضاف الدكتور ديموك أنه خلال السنوات المنصرمة من عمر الهيئة التي منحت الاعتماد الدولي لأكثر من 880 كلية وجامعة ومؤسسة تعليمية في أكثر من 60 بلدًا، وهي معتمدة من قبل الحكومة البريطانية وعضو في مؤسسة الجودة البريطانية وعضو الرابطة الاوربية لضمان الجودة في التعليم العالي.

وقالت الدكتورة موضي بنت جمعة الغيلانية إن الجائزة التي حصلت عليها، لها أهمية كبرى، لأنها جاءت متزامنة مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني التاسع والاربعين، وقد جاءت الجائزة تتويجًا لجهود كبيرة قمنا بها خلال السنوات الثلاثة حول دول العالم وما قدمناه من عروض توضيحية واوراق عمل ولقاءات كان الهدف منها تعريف المجتمع الدولي بالتعليم الجامعي في السلطنة والعمل على تشجيع الطلاب الدوليين على القدوم للدراسة في بلادنا.

واعتمدت هيئة خدمات الاعتماد الدولي البريطانية في منحها الجائزة العديد من الضوابط والاشتراطات التي يتوجب توفرها في المرشحين لنيل جائزتها ،وقد اخذت الهيئة بعين الاعتبار الزيارات والمؤتمرات والندوات الخارجية التي شاركة الدكتورة فيها والاتفاقات العلمية التي عقدت مع الجهات ذات العلاقات من الجامعات والكليات ، كما اخذت الهيئة بعين الاعتبار الزيارات العلمية لعدد من الجامعات العالمية المرموقة والاتفاقيات العلمية التي تم التوقيع عليها  ، كما ركزت الهيئة على دور تلك الزيارات في تطوير مستوى التعليم العالي في الكليات التي عملت بها.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد