• السبت : ٠٢ - يوليو - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠٣:٤٧ مساءً
محمد الشيباني يتقن حرفة السعفيات لأكثر من 50 عامًا

العُمانية/ تُعدُّ السعفيات من الصناعات الحرفية التقليدية التي اهتم بها العمانيون وحافظوا عليها وما تزال باقية منذ عشرات السنين في عددٍ من ولايات سلطنة عُمان، وتمثل موروثا عمانيّا.

وتحدث محمد بن سيف الشيباني أحد الحرفيين في صناعة السعفيات لوكالة الأنباء العمانية قائلا: أعمل في مجال السعفيات منذ قرابة / 56/ عامًا، حيث كانت صناعة السعفيات موجودة بكثرة مثلها مثل صياغة الذهب والفضة والنسيج والغزل ولم يبق منها إلا القليل إلا أنني ما زلتُ محافظا على هذا العمل وأجيد عمل كل أنواع السعفيات.

وأضاف: ما يزال الإقبال على منتجات السعفيات من مختلف فئات المجتمع بنسب مختلفة لكن يكثر الطلب على شراء القفران والمخرف والسمة على مدار العام خاصة في موسم القيظ، وأبيع هذه المنتجات في بيتي ومن خلال مشاركاتي في الملتقيات والمعارض داخل وخارج الولاية وتتفاوت أسعار المنتجات ما بين / 3/ ريالات للمخرافة الصغيرة و /20/ ريالا للسمة الكبيرة، وظرف التمر وخصفة الشواء ما بين 4و6 ريالات وما يزال الطلب والاقبال على شراء هذه المنتجات مستمرا.

ولفت الشيباني إلى هناك تعاونًا مع الجهات الحكومية في الولاية للمشاركة في المعارض والملتقيات التي تقام داخل الولاية وفي خارجها لتعريف هذا الجيل بهذه الحرفة ومكوناتها وحاجة الناس إليها حتى تظل باقية ومنافسة للمستورد.

وذكر أنه استقبل أخيرا /11/ متدربًا من أبناء أسر الضمان الاجتماعي بالولاية لاطّلاعهم على تفاصيل هذا العمل وممارسته عمليا وتوجيه النصح والإرشاد لهم ووجدت لديهم القابلية في تعليم هذه الحرفة.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد