• الخميس : ٢٨ - يناير - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٥:٥٤ مساءً
اللجنة العمانية الصينية المشتركة تبحث تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري

 

مسقط في 24 نوفمبر / العمانية / عقدت اللجنة العمانية الصينية المشتركة اليوم 
أعمال دورتها التاسعة عبر الاتصال المرئي بهدف بحث وتعزيز التعاون الاقتصادي 
والاستثماري بين الجانبين.

ترأس الجانب العماني سعادة الدكتور صالح بن سعيد مسن وكيل وزارة التجارة 
والصناعة وترويج الاستثمار للتجارة والصناعة، فيما ترأس الجانب الصيني معالي 
تشان كه نائب وزير التجارة الصينية، وبحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.
 
تم خلال الاجتماع بحث تعزيز علاقات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات 
الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والخدمية ورفع حجم التبادل التجاري بينهما.
 
وأبدى الجانبان تطلعهما إلى تنمية التجارة الثنائية بين البلدين على أمل تعزيز 
هذه العلاقات بما يتواءم مع طموحات البلدين خاصة وأن حجم التجارة الثنائية بين 
البلدين في العام الماضي بلغ 58ر22 مليار دولار أمريكي وتحتل السلطنة رابع أكبر 
شريك تجاري للصين في العالم العربي.

وقد أكد الجانبان على تعزيز التعاون وتقديم مزيد من التسهيلات اللازمة في إطار 
القوانين والأحكام المعمول بها في البلدين وإنشاء آلية تعاون وتنظيم التبادلات 
بين رجال الأعمال والتجمعات التجارية بانتظام بين البلدين لتعزيز التجارة 
الثنائية وتشجيع الجانبين على إقامة معارض مهنية مختلفة.

وتطرق الاجتماع إلى تعزيز التعاون في مجال الصناعة والقطاع اللوجستي وتعزيز 
الاستثمار بين البلدين من خلال تبادل الزيارات على مستويات مختلفة وإقامة الندوات 
وتبادل الخبرات بين المناطق الاقتصادية الخاصة لكلا البلدين. 

ودعا سعادة الدكتور صالح بن سعيد مسن وكيل وزارة التجارة والصناعة وترويج 
الاستثمار للتجارة والصناعة الشركات الصينية للاستفادة من المميزات التي يقدمها 
قانون استثمار رأس المال الأجنبي والقوانين الأخرى والاستفادة من موقع السلطنة 
الاستراتيجي لتفعيل مبادرة الحزام الاقتصادي لطريق الحرير البحري. 

كما دعا سعادته إلى توسيع الاستثمار في مجالات التصنيع وتطوير الطاقة والتعدين 
وغيرها من الفرص الاستثمارية في السلطنة. 
 
ودعت اللجنة الشركات العمانية للمشاركة في معرض الصين الدولي للاستيراد، كما دعت 
الشركات الصينية للمشاركة في المعارض العمانية لتعزيز التبادل التجاري وعقد 
شراكات استراتيجية بين الشركات العمانية والصينية.

/العمانية/
م..س
 

 

مسقط في 24 نوفمبر / العمانية / عقدت اللجنة العمانية الصينية المشتركة اليوم 
أعمال دورتها التاسعة عبر الاتصال المرئي بهدف بحث وتعزيز التعاون الاقتصادي 
والاستثماري بين الجانبين.

ترأس الجانب العماني سعادة الدكتور صالح بن سعيد مسن وكيل وزارة التجارة 
والصناعة وترويج الاستثمار للتجارة والصناعة، فيما ترأس الجانب الصيني معالي 
تشان كه نائب وزير التجارة الصينية، وبحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.
 
تم خلال الاجتماع بحث تعزيز علاقات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات 
الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والخدمية ورفع حجم التبادل التجاري بينهما.
 
وأبدى الجانبان تطلعهما إلى تنمية التجارة الثنائية بين البلدين على أمل تعزيز 
هذه العلاقات بما يتواءم مع طموحات البلدين خاصة وأن حجم التجارة الثنائية بين 
البلدين في العام الماضي بلغ 58ر22 مليار دولار أمريكي وتحتل السلطنة رابع أكبر 
شريك تجاري للصين في العالم العربي.

وقد أكد الجانبان على تعزيز التعاون وتقديم مزيد من التسهيلات اللازمة في إطار 
القوانين والأحكام المعمول بها في البلدين وإنشاء آلية تعاون وتنظيم التبادلات 
بين رجال الأعمال والتجمعات التجارية بانتظام بين البلدين لتعزيز التجارة 
الثنائية وتشجيع الجانبين على إقامة معارض مهنية مختلفة.

وتطرق الاجتماع إلى تعزيز التعاون في مجال الصناعة والقطاع اللوجستي وتعزيز 
الاستثمار بين البلدين من خلال تبادل الزيارات على مستويات مختلفة وإقامة الندوات 
وتبادل الخبرات بين المناطق الاقتصادية الخاصة لكلا البلدين. 

ودعا سعادة الدكتور صالح بن سعيد مسن وكيل وزارة التجارة والصناعة وترويج 
الاستثمار للتجارة والصناعة الشركات الصينية للاستفادة من المميزات التي يقدمها 
قانون استثمار رأس المال الأجنبي والقوانين الأخرى والاستفادة من موقع السلطنة 
الاستراتيجي لتفعيل مبادرة الحزام الاقتصادي لطريق الحرير البحري. 

كما دعا سعادته إلى توسيع الاستثمار في مجالات التصنيع وتطوير الطاقة والتعدين 
وغيرها من الفرص الاستثمارية في السلطنة. 
 
ودعت اللجنة الشركات العمانية للمشاركة في معرض الصين الدولي للاستيراد، كما دعت 
الشركات الصينية للمشاركة في المعارض العمانية لتعزيز التبادل التجاري وعقد 
شراكات استراتيجية بين الشركات العمانية والصينية.

/العمانية/
م..س
 







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد