• الخميس : ٢٨ - مايو - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ٠٦:٠٦ صباحاً

 

نظرا لموقع السلطنة الاستراتيجي وإشرافها على واحد من أهم الممرات المائية في العالم (مضيق هرمز) الاستراتيجي ، فإن البحرية السلطانية العُمانية تقوم بدور فاعل من أجل الحفاظ على المصالح الوطنية استراتيجيا وأمنيا واقتصاديا من خلال وجودها الدائم والمستمر في البحر الإقليمي العُماني ، حيث تضم أسطولًا مزودًا بالأجهزة والمعدات ذات  قدرات تسليحية متطورة ، إضافة إلى تشكيلة من زوارق السطح المعروفة بسفن المدفعية والسفن الصاروخية السريعة وسفن الإسناد والتدريب والشحن والمسح البحري (الهيدروغرافي) لتساند سفن الدوريات في حماية الشواطئ العُمانية وتأمين مياهها الإقليمية والاقتصادية ومراقبة العبور البحري الآمن للسفن وناقلات النفط عبر مضيق هرمز الإستراتيجي ،  وتأمين النقل البحري لوحدات قوات السلطان المسلحة على امتداد سواحل السلطنة ، واإسنادها للعمليات الدفاعية وحماية مصائد الثروة السمكية ، ومهام الإسناد للعمليات البرمائية المشتركة وعمليات النقل البحري ، فضلًا عن تمتع كوادرها بتأهيل عالٍ ليكونوا قادرين وبكفاءة على التعامل مع التحديات التي تواجههم أثناء أداء مهامهم الوطنية.

وقد تشرفت البحرية السلطانية العُمانية بتنظيم جائزة السلطان قابوس للإبحار الشراعي سنويا ، وتم تسليم النسخة السابعة من جائزة السلطان قابوس للإبحار الشراعي لعام 2017 م ، وذلك في ختام المؤتمر الدولي للسفن الشراعية والتدريب على الإبحار الشراعي في 2 /12 /2017م في مدينة (بوردو) بالجمهورية الفرنسية الصديقة ، ونالت شرف الفوز بالجائزة (جمعية جمهورية لاتفيا للتدريب على الإبحار الشراعي ) نظير إنجازاتها في عالم الإبحار الشراعي وتدريب الشباب المتطوعين.

سفينة شباب عمان الثانية

قضت التوجيهات السامية لجلالة السلطان بن سعيد بن تيمور -طيب الله ثراه - باستبدال سفينة البحرية السلطانية العمانية شباب عمان بسفينة شراعية أخرى استكمالا للدور التاريخي الذي لعبته هذه السفينة في مد جسور التواصل و الصداقة بين السلطنة و الدول الشقيقة والصديقة في شتى أنحاء العالم، و تقوم سفينة شباب عمان بزيارات إلى موانئ الدول الشقيقة والصديقة للتواصل الثقافي مع شعوب العالم من جهة و التعريف بالسلطنة حضارة وشعبا من جهة أخرى حاملة ارثا حضاريا و ثقافيا الى قارات العالم وعلى متنها عدد من ابناء هذا الوطن الغالي ، حيث حصلت السفينة على العديد من الجوائز الدولية وخاصة جائزة الصداقة الدولية التي اقترنت بهذه السفينة و باتت مشهورة على الصعيد الدولي . لاسيما أنها حققت جائزة الصداقة الدولية لسباق السفن الشراعية الطويلة للمرة السابعة بالمملكة المتحدة و جائزة الصداقة الدولية لسباق بحر الشمال في مملكة هولندا و هذه المرة الأولى التي تحصل فيها سفينة شراعية على ثلاث جوائز صداقة دولية خلال عام واحد .




شارك بهذه الصفحة :