• الإثنين : ٢٥ - مايو - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ٠٧:٣٩ صباحاً

بلغت مساهمة الأنشطة الصناعية في الناتج المحلي الإجمالي خلال عام 2016م أكثر من (5.1) مليار ريال عماني مستحوذة على (20.1 %) من إجمالي الناتج المحلي بالأسعار الجارية والبالغ حوالي (25.5) مليار ريال عماني، وبلغ الناتج المحلي لقطاع الصناعات التحويلية (3.4) مليار ريال عماني مشكّلا (13.5 %) من إجمالي الناتج المحلي للبلاد، ويعتبر قطاع الصناعات التحويلية أحد القطاعات الخمسة الرئيسية التي تركز عليها الخطة الخمسية الحالية (2016 – 2020) لتحقيق التنويع الاقتصادي.

وارتفعت قيمة القروض التي قدمتها البنوك العاملة في السلطنة للقطاع الصناعي حتى نهاية عام 2016م إلى (1.5) مليار ريال عماني بزيادة (65.5) مليون ريال عماني عن مستواها في نهاية عام 2015م مشكلة (7.7 %) من إجمالي قيمة الائتمان المصرفي البالغ (19.7) مليار ريال عماني.

وتقدم الحكومة العديد من التسهيلات لتحفيز القطاع الصناعي؛ فقد بلغت قيمة القروض الممنوحة من بنك التنمية العُماني للمشاريع الصناعية حتى نهاية عام 2016م أكثر من (22.3) مليون ريال عماني، وقد استفاد منها (2049) مشروعا.

وتعد "جائزة السلطان قابوس للإجادة الصناعية" إحدى الآليات التي اتبعتها السلطنة لتشجيع المصانع العمانية على التطوير المستمر لقدراتها التقنية وعلى الالتزام بالمواصفات القياسية وزيادة نسبة التعمين، وتشهد هذه المسابقة التي يتم تنظيمها سنويا منذ عام 1991م تحديثا مستمرا يواكب النمو الاقتصادي الذي تشهده السلطنة.

كما يتم سنويا تنظيم الحملة الوطنية للترويج عن المنتجات العمانية تحت شعار "عماني"، ويتم تنظيم هذه الحملة من خلال عدد من الفعاليات من بينها معارض للمنتجات العمانية في المدارس والمحلات والمراكز التجارية الكبرى ومعارض متنقلة في مختلف محافظات السلطنة، وتم توسيع نطاق المعارض المتنقلة للمنتجات العمانية لتشمل عددا من الدول خارج السلطنة.




شارك بهذه الصفحة :