• الخميس : ٢٢ - أكتوبر - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ٠١:٠٢ مساءً

 العمانية / كشفت دار الأوبرا السلطانية مسقط عن  إنتاجها الغنائي الجديد ، أنشودة "عظيم المجد" تزامنًا مع ذكرى تدشينها  والذي يصادف الثاني عشر من أكتوبر. وهي أنشودة وطنية جديدة ترصد  مسيرة النهضة المتجددة بالعهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة السلطان  هيثم بن طارق المعظم - حفظه الله ورعاه -،  من كلمات الشاعر إبراهيم  السالمي وألحان السيد خالد بن حمد البوسعيدي وتوزيع المايسترو أمير عبد 
المجيد والغناء لشاب عُماني واعد هو فهد البلوشي في أول تجربة غنائية  رسمية له.

يقول مطلع الأغنية :

عُمانُ سَتَمْضِيْ بِكُمْ سَيِّدِي

مَنَارَ السَّلامِ لِمَنْ يَقْتَدِي

وَمَسْرَىْ الْأَمَانِ لَهُ قِبْلَةٌ

ضِيَاءٌ مُنِيْرٌ عَلَىْ المَشْهَدِ

وَأَنْتَ الْمُعَظَّمُ سُلْطَانُهَا

وَهَذِيْ عُمَانُ بِكُمْ تَهْتَدِي

  يمتلك فهد البلوشي صوتاً يحمل الكثير من مفردات التميز في الأداء  والأبعاد والنوعية ، و دخل عالم الطرب من الباب الواسع، فاتجه نحو اللون  الغنائي الأصعب وهو الموشح والقدود من خلال "غرامه" بصوتين كبيرين  في عالم الغناء ورواد هذه المدرسة في زمننا المعاصر وهما : صباح فخري  ولطفي بوشناق.

 السيد خالد بن حمد البوسعيدي ملحن الأغنية قال في تصريح له : " صوت  فهد البلوشي يشكل حالة نادرة بين الأصوات ولا تتوفر دوما ، صوت  عريض بمستويات متعددة يتيح له غناء أصعب الأغاني ويتماهى مع أي  لحن مهما تدرج بالصعوبة. حقيقة أنا سعيد باكتشاف هذا الصوت ومتفائل به  كثيرا ، وكانت تجربة نشيد "عظيم المجد" بداية جيدة ومبشّرة لموهبة غنائية  عمانية واعدة .

كل شيء ولله الحمد تم بطريقة مثالية من اللحن والتوزيع الموسيقي  والتصوير والإخراج ، وخص الشكر والتقدير لدار الأوبرا السلطانية مسقط  على مبادرتها بإنتاج هذا العمل الوطني الجديد.
تم تصوير هذه الاغنية الوطنية تلفزيونياً في استوديوهات القاهرة وتوفير  فريق خاص ببناء دار الأوبرا جرافيكس ليصل إلى الواقعية في الصورة  وحركة الكاميرا والنقلات الفنية بتوقيع المخرج ناصر الرقيشي .







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد